رجوع الشيخ الى صباه - الباب الخامس عشر- في نعت المربيات الزائده في الباه المقوية للشهوة

رجوع الشيخ الى صباه 

 الباب الخامس عشر

  في نعت المربيات الزائده في الباه المقوية للشهوة

ينبغي أن نبتدئ أولا في هذا الفصل بصفه الأفاويل التي تلقى على المربيات جميعها ولاتداف فيها ومتى خلت عنها لم يكن لها خاصيه فيما ذكرنا وهى زنجيل ودارصينى وقرفه وقرنفل وهيل وجوز بوا ومصطكا وعود هندى من كل واحد أوقيه وزعفران مثقال وسكر مثله مسك نصف مثقال تجمع هذه مسحوقه جريشا وتجعل في صرة كتان وتشد متخلخلاً ويلقى منها في كل يوم مما نحن ذاكروه نصف أوقيه لكل رطل.

 (صفه الراسن المربى) لزائده في الباه المقوية للشهوة

المسمن للكلى والظهر المحرك لشهوه الجماع، يؤخذ عشرة أرطال راسن يقطع مقدار الإصبع وينقع في ماء وملح عشرين يوما ويغير الماء والملح في كل خمسه أيام أو ثلاثه أيام تجعل في قدر ويصب عليه من الماء مايغمره ومن العسل ثلاثة أرطال ويغلى عليه غليه واحده حتى يلين ويقشر ثم يغلى غليه جيده وتلقى عليه الأقاويه مصرورة في الخرقه كما وصفنا ثم يرفع في برنيه إلى وقت الحاجه.

(صفة التفاح المربى) الزائده في الباه المقوية للشهوة

 المقوي للمعدة والقلب الزائد في الباه يؤخذ جزر طري لم يتصلب قشره وإن كان داخل قشره يتصلب فيقشر ويجعل في قدر حجارة ويصب عليه عسل نحل قدوما يغمره ويغلى
غليه خفيفه ويجعل في برنيه زجاج ويلقى عليه الأفاويه ويتعاهد غسله كل خمسة أيام فإنه عجيب الفعل نافع... لما ذكرناه بإذن الله تعالى.
رجوع الشيخ الى صباه - الباب الخامس عشر-  في نعت المربيات الزائده في الباه المقوية للشهوة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق